BanhaCity.com
BanhaCity.com | فى كارثة «أسانسير بنها».. 100 جنيه غرامة و12 شهرا حبسا عقوبة المتهمين

فى كارثة «أسانسير بنها».. 100 جنيه غرامة و12 شهرا حبسا عقوبة المتهمين

الأربعاء 31 يناير 2018 | 04:47 م

بواسطة : بنها_سيتى | المشاهدات : 679

بينما تباشر النيابة العامة بالقليوبية تحقيقاتها في حادث سقوط أسانسير مبنى الجراحة بمستشفى بنها الجامعي، نتيجة تهالك الواير الخاص به وعدم الصيانة اللازمة له، لفظ صباح اليوم الأربعاء أحد المصابين أنفاسه الأخيرة، ليرتفع بذلك عدد الضحايا إلى 7 أشخاص في حادث مأساوي.

أمرت النيابة بالتحفظ على عامل الأسانسير والمشرف الفني بمستشفى بنها الجامعي، لسؤالهما حول واقعة سقوط المصعد، كما أمرت باستدعاء مسؤولى الإدارة الهندسية بالمستشفيات الجامعية ببنها، لسؤالهم حول واقعة سقوط مصعد المستشفى أمس.

يقول المحامي والخبير القانوني، شعبان سعيد، إن المسئولية الجنائية في هذا الحادث تقع على مدير عام المستشفى والمسئول الإداري بها، ولا تقع مسئولية على محافظ القليوبية أو وزير التعليم العالي في تلك الحالة، لافتا إلى أن التوصيف القانوني للتهمة هنا هو «القتل الخطأ»، والتي نصت المادة 238 من قانون العقوبات بشأنها على أنه «من تسبب خطأ في موت شخص آخر بأن كان ذلك ناشئا عن إهماله أو رعونته أو عدم احترازه أو عدم مراعاته للقوانين والقرارات واللوائح والأنظمة يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سته أشهر وبغرامة لا تجاوز مئتى جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين».

أما إذا وقعت الجريمة نتيجة إخلال الجاني إخلالا جسيما بأصول وظيفته أو مهنته أو حرفته، فقد أشار الخبير القانوني في تصريحاته إلى أن العقوبة هنا تكون الحبس مدة لا تقل عن سنة ولا تزيد على خمس سنين وغرامة لا تقل عن مئة جنيه ولا تجاوز خمسمئة جنيه إو بإحدى هاتين العقوبتين، إذا كان متعاطيا مسكرا أو مخدرات عند ارتكابه الخطأ الذي نجم عنه الحادث.

أوضح المحامي أن القانون نص في حالة زيادة عدد الضحايا على 3 أشخاص، أن العقوبة هنا تصل للسجن مدة 7 سنوات، حيث يتم تغليظ العقوبة. وتابع "أما إذا كان المستشفى متعاقدا مع شركة لصيانة الأسانسيرات فيتم استبعاد مدير المستشفى من المسئولية نوعا ما، وتصبح الشركة هى المسئولة عن الحادث»، ورجع سبب إلصاق تهمة القتل الخطأ بالمتسببين في الحادث في تلك الحالة إلى عدم وجود نية لديهم في إزهاق الروح، لذا يتم محاكمتهم أمام محكمة الجنح. وأوضح شعبان سعيد، المحامي، أن جهات التحقيق تضع فى اعتبارها مبدأ مهما وهو «من كان بإمكانه أن يمنع الضرر الذي وقع ولم يمنعه...».

الحادث الذى توفى فيه 5 من أسرة واحدة وأصيب خلاله آخر، قال عنه الدكتور السيد القاضى رئيس جامعة بنها، إنه تقرر تشكيل لجنة موسعة برئاسة نائبه وعضوية عميد كلية الطب ومدير عام المستشفيات الجامعية وعمداء كليات الهندسة بشبرا والحقوق والمستشار الهندسى لرئيس الجامعة ومدير عام الإدارة الهندسية بالجامعة، للوقوف على أسبابه، واتخاذ ما تراه اللجنة من إجراءات وتحديد المسئولين عن وقوعه. أضاف "القاضي" خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "آخر النهار" المذاع على قناة "النهار" مساء أمس الثلاثاء، أن الحادث مؤسف ويخضع للتحقيق من قبل النيابة العامة، لافتًا إلى أن المصاعد في المستشفى تعمل بالتناوب نتيجة زحام المواطنين الشديد على كل مرافق المستشفى.

ونوه رئيس الجامعة بأن حمولة الأسانسير الذي سقط 10 أفراد وكان يحمل وقت الحادث 8 أفراد فقط.

دلت التحقيقات الأولية على أن المتوفاة تدعى "وفاء محمد" من قرية أبشيش، التابعة لمركز الباجور بمحافظة المنوفية، والتي لحقت بزوجها "عبد النبى محمد محمد" وابنتها "شيماء" ليصل عدد المتوفين من أسرة واحدة 5 أشخاص كانوا في زيارة جدتهم المحجوزة بقسم جراحة العظام.

المصدر : التحرير

اعلان
points
اعلان
members
Footer