BanhaCity.com
BanhaCity.com | "الممشى النيلي" في بنها يتحول إلى "سراب".. والمحافظ يرد: عودة العمل خلال أيام

"الممشى النيلي" في بنها يتحول إلى "سراب".. والمحافظ يرد: عودة العمل خلال أيام

الأحد 3 فبراير 2019 | 04:42 م

بواسطة : بنها_سيتى | المشاهدات : 163

تحول مشروع أكبر ممشي على كورنيش النيل في بنها إلى سراب، بعد إعلان محافظة القليوبية عن إقامته بتكلفة 18 مليون جنيه، إلا أنه توقف فجأة، الأمر الذي آثار استياء المواطنين في بنها.

"المنطقة تحولت إلى خرابة"، هكذا بدأ أشرف سعيد، مواطن بمدينة بنها، حديثه لـ"مصراوي"، مشيرًا إلي أن المسئولين في المحافظة أخلفوا وعودهم بإنشاء الممشى ليكون متنفسًا للمواطنين، موضحًا أن المنطقة تشهد أسوأ أنواع الإهمال.

وتابع رائد شمس، أحد الأهالي، أن المواطنين في مدينة بنها بحاجة إلى ذلك الممشى، خاصة غير القادرين، بعد استحواذ رجال الأعمال على كورنيش النيل في بنها.

وأضاف كامل السيد، أمين حزب التجمع بالقليوبية، "أيادي بعض المسئولين طويلة في الهدم وقصيرة في البناء والتعمير"، مضيفًا هذا بالفعل ما حدث حين استباح المسئولين الملكية الخاصة والمحصنة بموجب الدستور، من بعض الشباب، الذين استثمروا في مراكب نيلية تقديم خدمة لأهالي المنطقة، وتساهم في تشغيل الشباب.

وتابع "السيد"، جرى إزالة البواخر النيلية والمشاتل، وهدم مساحات من النوادي على النيل، بحجة عمل مشروع ممشى كبير إلا أنه لم يتم تنفيذ شيء حقيقي على الأرض.

من جانبه قال تامر مرزوق، صاحب مركب نيلي، "إن هناك نوادٍ شهيرة، لم يجري الاقتراب منها"، مضيفًا، "أين مبدأ العدالة، وكيف يتم تدمير أماكن تعمل وتساهم في توفير فرص عمل، وترك أماكن أخرى دون سبب واضح".

من جانبه أكد الدكتور علاء عبد الحليم مرزوق، محافظ القليوبية، أن فكرة إنشاء أكبر مشروع على النيل ببنها جاء بعد دراسة أجراها عدد من المهندسين والاستشاريين، ليصبح متنفس جديد لأهالي المدينة.

وأضاف محافظ القليوبية، في تصريحاته ، أنه سيتم البدء في أعمال المشروع خلال أيام قليلة، نافيًا ما تردد حول توقف المشروع نهائيًا.

المصدر : مصراوى

اعلان
Radio BanhaCity
اعلان
members